لاعب سابق في صفوف برشلونة وأتلتيكو مدريد يتعرض لعملية ويعلن إفلاسه

تعرض أردا توران،  اللاعب السابق في صفوف برشلونة وأتلتيكو مدريد. لعملية احتيال كبيرة في تركيا، خسر على إثرها الملايين من أمواله، التي جمعها خلال مسيرته الكروية.

وأوضحت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكاتالونية في تقرير نشرته. اليوم الأربعاء، أن أردا توران لا يمر بأفضل لحظة في حياته الشخصية والمادية. بعدما تعرض لعملية احتيال من قبل بنك في بلده، ليخسر ما يصل إلى 13 مليون يورو.


وعلق اللاعب في تصريحات متداولة: “لقد تم خداعي. قالوا لي إن من سيستثمر في هذا الصندوق سيحقق أرباحا، لقد قدمت أكثر من 13 مليونا، كل المال الذي كسبته اختفى فجأة”.

وأشار التقرير إلى أن “أردا توران تم خداعه من قبل مدير بنك سابق”.

واعتزل الدولي التركي العام الماضي بقميص غلطة سراي. بعدما خاض أكثر من 500 مباراة في الدوري التركي والإسباني، إضافة إلى 100 مباراة دولية بقميص تركيا.

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )