الجيش الإسرائيلي يواصل قصف مستشفيات قطاع غزة ، وصمت عالمي على جرائم الإحتلال

يواجه الجيش الإسرائيلي ضغوطا دولية متزايدة بما في ذلك من حليفتها الرئيسية الولايات المتحدة لبذل المزيد من الجهود لحماية المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة، في ظل ارتفاع عدد الضحايا واحتدام القتال بين جيش الإحتلال الصهيوني وحركة المقاومة الإسلامية * حماس * قرب المستشفيات وفي محيطها.

قال تيدروس أدهانوم غيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الجمعة إن طفلا يقتل في المتوسط ​​كل عشر دقائق في قطاع غزة، محذرا من أنه “لا يوجد مكان آمن ولا أحد آمن”.

ارتفع عدد شهداء العملية العسكرية الإسرائيلية على حركة حماس في غزة إلى أكثر من 11078 شخصا بينهم أكثر من 4506 أطفال، حسب وزارة الصحة التابعة لحماس. في المقابل، أعلنت إسرائيل الجمعة خفض حصيلة ضحايا الهجوم الذي شنّته حماس على أراضيها في 7 أكتوبر/تشرين الأول، من 1400 إلى 1200 قتيل، وأوضحت أن “هذه الحصيلة ليست نهائية”.

بلغ عدد النازحين في قطاع غزة 1,6 مليون شخص من إجمالي 2,4 مليون ساكن، حسب الأمم المتحدة.

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )