البرنامج الحواري الشهير ” 60 دقيقة” في طبعة موسعة خاصة لفن ݣناوة

يعتبر فن ݣناوة من الفنون الإنسانية العريقة، حيث كان يتخذ الشارع فضاءا لابداعه قبل ربع قرن من الآن، موسيقى ݣناوة اليوم أصبحت تتمتع بإعتراف دولي، بفضل ما تحمله هذه الموسيقى من فلسفة كونية تمنح عشاقها النشوة والدهشة المتواصلة.

تمكنت موسيقى كناوة أن تتجاوز الحدود وتخلق بأنغامها المتفردة نمطا موسيقياًَ خالصا في هويته ، مما منحها قاعدة جماهيرية واسعة والدليل على ذلك هو حضور الكثير من المهتمين به للإستمتاع بحفلات كناوة كل سنة في مدينة الصويرة المغربية.

جمالية وشاعرية فن كناوة وقوة روحانياته التي اعترف بها أكبر المؤلفين الموسيقيين والمخرجين السينمائيين العالميين التي توحد الانسان ولا تعترف بتوطينه في مساحة معينة من هذا العالم،جعلت هدا الفن محط انظار اهم القنوات العالمية، ولعل إهتمام قناة “سي بي إس” CBSالأمريكية بهده الموسيقة والتي خصصت برنامجها ذائع الصيت “60 دقيقة” حلقة كاملة يوم الاحد 16 دجنبر 2023 سلطت من خلاله الضوء على هدا التراث الموسيقي والدي يعد احد المعالم المميزة للغنى  الثقافي والحضاري للمغرب .وان بث الربورتاج، الذي أنجزه المراسل المرموق “بيل ويتكر”، في وقت الذروة.

وفي منشور خاص على حسابه في منصة “أنستغرام”، اشار البرنامج التلفزيوني الذي يبث كل يوم أحد، كون  موسيقى كناوة، فن اصيل وتاريخي ممزوج بمجموعة من الانغام المتنوعة والتي تنسجم فيما بينها وتوحدها اكثر من تمنحها هوية منفردة ،وهدا ما جعل منضمة  اليونسكو  يتخد قرار مند سنوات بإدراجه ضمن لا ئحة، الترات العالمي مما جعله  يكتسب شعبية متنامية متزايدة.

يذكر أن برنامج “60 دقيقة” يعود بالاساس الى فكرة المخرج وكاتب السيناريو النيويوركي “دون هيويت” و هو برنامج تلفزيوني تحقيقي أمريكي، يعرض على قناة CBS منذ 24 سبتمبر 1968. يعد من أول برامج المجلات الإخبارية التلفزيونية ،و أحد أكثر البامج مشاهدة في الولايات المتحدة، وقد سبق وان فاز بـ73 جائزة  “إيمي” و13 جائزة “بيبودي”.

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )