إنزكان..الأمن يتفاعل مع شريط يوثق لحظة إحداث فوضى بالمستشفى الإقليمي.

بالجدية وبالسرعة المطلوبة في مثل هاكذا حالات، تفاعلت ولاية أمن أكادير ، مع شريط فيديو تم تداوله بشكل واسع على شبكات التواصل الإجتماعي مساء أمس الأحد ،يظهر فيه شخص يحدث فوضى ويعنف أشخاص بداخل مستشفى عمومي بإنزكان.

وكشفت الأبحاث والتحريات المنجزة بخصوص الشريط المتداول ،ان الأمر يتعلق بقضية عالجتها الشرطة القضائية بإنزكان في الفاتح من شهر دجنبر الجاري ،حيت أسفر التدخل العاجل لعناصر الأمن الوطني ،عن توقيف المشتبه فيه الرئيسي، و والده الذي يشتبه في اهانته لموظف عمومي أثناء مزاولته لعمله.

وتم الاحتفاظ في المشتبه فيهما تحت تدابير الحراسة النظرية ،رهن إشارة البحث القضائي بإشراف من النيابة العامة المختصة، من أجل الوقوف على ظروف وملابسات هذه القضية، قبل احالتهما على العدالة يوم أمس الأحد 3 دجنبر الجاري.

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )